لقاء تشاوري بقلعة السراغنة حول استراتيجية عمل جهة مراكش آسفي لوضع المخطط الجهوي للتنمية

0 520

انعقد أمس الثلاثاء بعمالة إقليم قلعة السراغنة، اللقاء التشاوري الثاني لمجلس جهة مراكش – آسفي خصص لعرض استراتيجية عمل مجلس الجهة لوضع المخطط الجهوي للتنمية.

وأكد رئيس مجلس الجهة السيد أحمد اخشيشن، في كلمة خلال هذا اللقاء الذي حضره على الخصوص، والي الجهة السيد محمد مفكر وعامل إقليم قلعة السراغنة السيد محمد صبري ورئيس المجلس الإقليمي وعدد من رؤساء المصالح الخارجية، على ضرورة عقد مثل هذه اللقاءات التشاورية قصد التواصل مع مسؤولي وممثلي ساكنة الإقليم للوقوف على الحاجيات والأولويات قصد تضمينها في المخطط التنموي الجهوي.

كما دعا السيد اخشيشن إلى التفكير في صيغ جماعية تتجاوز المنطق المحلي أو الجماعاتي إلى المنطق الإقليمي والجهوي.

من جهته، أبرز والي الجهة أن السلطة التنفيذية أصبحت لها اليوم القدرة على البت وتمثيل السلطة الإدارية المركزية في تفعيل واضح لمفهوم اللامركزية الإدارية وهو ما سيساهم في دعم مفهوم الجهوية الموسعة.

من جانبه، قدم عامل إقليم قلعة السراغنة عرضا هم مقترح المخطط التنموي للإقليم، ذكر فيه بالمشاريع المنجزة أو التي في توجد طور الإنجاز، وكذا المشاريع الإستراتيجية المقترحة والتي تضمنت كل مقترحات المجالس المنتخبة والمصالح الخارجية بالإقليم والتي فاقت 600 مشروع توزعت بين مشاريع استكمال التأهيل الحضري، وتعميم التأهيل الترابي، ودعم التنمية الاقتصادية، بغلاف مالي ناهز ملياري درهم.

كما عرف اللقاء مشاركة رؤساء الجماعات الترابية بالإقليم الذين نوهوا بهذا اللقاء التواصلي الذي يفتح آفاقا جديدة للتعاون بين الجهة والجماعات الترابية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.