تنصيب السيد عبد الحكيم النجار عاملا على إقليم تنغير

0 430

أشرف السيد ادريس الأزمي الادريسي الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، اليوم الجمعة، على حفل تنصيب السيد عبد الحكيم النجار الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس عاملا على إقليم تنغير.

واستحضر السيد الأزمي، في كلمة خلال حفل التنصيب ، أهم الرهانات والاستحقاقات الوطنية ومن بينها الحرص على التنزيل الفعلي للجهوية المتقدمة باعتبارها الحلقة الأساسية في دعم الديموقراطية المحلية ومجالا متميزا لتحقيق التنمية المستدامة على المستويين الاقتصادي والاجتماعي وإعطاء دفعة قوية لأهداف التنمية المستدامة التي يتعين أن يتوجه وقعها الإيجابي إلى جميع الفئات الاجتماعية، وبالأساس إلى سكان المناطق البعيدة والمعزولة من أجل تحسين أوضاع معيشتهم اليومية.

وشدد الوزير المنتدب، في هذا الاطار ، على ضرورة بذل كل الجهود من أجل خلق الأجواء المناسبة لبلورة وتنفيذ برامج تنموية طموحة تستهدف تحفيز الاستثمار وخلق فرص الشغل وتثمين الموارد الطبيعية والبشرية بالإقليم.

ودعا السيد الأزمي إلى تعبئة كل الطاقات من أجل تكريس نجاعة المسلسل الديموقراطي الذي انخرط فيه المغرب تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس من خلال التنظيم المحكم لثاني انتخابات تشريعية عبر الاعتماد على التراكمات الإيجابية في هذا النطاق وعلى الضمانات التي تم توفيرها خلال الاستحقاقات الانتخابية السابقة.

كما أكد على ضرورة الرفع من مستوى الحيطة والحذر تجاه جميع أنواع التهديدات الإرهابية والمخاطر الأمنية بالنظر لما يتسم به المناخ الدولي والإقليمي من تهديدات.

ومن جهة أخرى، دعا الوزير المنتدب العامل الجديد على إقليم تنغير إلى العمل من أجل مواصلة الجهود التي تروم تأهيل هذا الإقليم اقتصاديا واجتماعيا من خلال الإشراف على تنفيذ برامج الحكومة وضمان احترام توجهاتها العامة بتنسيق مع المصالح الخارجية والجماعات الترابية في إطار مقاربة تشاركية قوامها التعاون والتشاور.

حضر حفل تنصيب العامل الجديد لعمالة إقليم تنغير على الخصوص والي جهة درعة- تافيلالت عامل إقليم الرشيدية السيد محمد فنيد، ورئيس مجلس الجهة السيد الحبيب الشوباني إلى جانب البرلمانيين والمنتخبين وممثلي السلك القضائي وهيئات ومكونات المجتمع المدني بالإضافة إلى المنتخبين المحليين ومسؤولي المصالح الخارجية وعدة شخصيات أخرى .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.