الرئاسة الفلسطينية تدين محاولات تهويد البلدة القديمة بالخليل

0 611

أدانت الرئاسة الفلسطينية، أمس الخميس، محاولات التهويد الاسرائيلية التي تستهدف البلدة القديمة من مدينة الخليل، عبر الاستيلاء على بيوت المواطنين وتهجير سكانها.

وأكدت الرئاسة، في بيان نشرته وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا)، “أن هذه الاعتداءات المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني، والتي تتزامن مع هدم العديد من البيوت والاستيلاء على املاك وعقارات المواطنين في القدس، وكذلك الاستيلاء على آلاف الدونمات في الاغوار الفلسطينية، يجب أن تواجه بموقف دولي حازم يلجم الاحتلال الاسرائيلي وقطعان مستوطنيه”.

وقد أصيب عشرات الفلسطينيين بالاختناق، بعد إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي قنابل الغاز السام المسيل للدموع تزامنا مع هجوم نفذه 120 مستوطنا، أمس، على منازل الفلسطينيين ومحلاتهم التجارية في منطقة السهلة بالبلدة القديمة وسط مدينة الخليل.

وبحماية من قوات الاحتلال، هاجم 120 مستوطنا مدججا بالسلاح ومعدات كسر أبواب منازل مواطنين فلسطينيين، ومحلات تجارية في منطقة السهلة قرب الحرم الإبراهيمي الشريف بالبلدة القديمة، وحطموا ممتلكات المواطنين، وعاثوا خرابا داخل المنازل.

كما اعتلى مستوطنون أسطح المنازل ورفعوا علم الاحتلال الإسرائيلي عليها.

وأشارت الوكالة إلى أن عشرات الفلسطينيين أصيبوا بالاختناق نتيجة إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز صوب المنازل الفلسطينية في المنطقة.

و/ب ش

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.