مناخ: اتفاق باريس، “أفضل فرصة” لإنقاذ كوكب الأرض (أوباما)

0 650

أشاد الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، اليوم السبت، بتبني 195 دولة لاتفاق باريس حول المناخ، الذي يعد “اتفاقا تاريخيا” يقدم “أفضل فرصة” لإنقاذ كوكب الأرض.

وقال أوباما، في خطاب من البيت الأبيض، إن “هذا الاتفاق يمثل أفضل فرصة لم تتح لنا مثلها من قبل لإنقاذ كوكب الأرض”، بالنظر إلى أنه يسمح للشركات والعلماء والمهندسين والعمال والمستثمرين بالقطاع الخاص بالعمل معا.

وأبرز الرئيس الأمريكي أن الاتفاق يرسل “إشارة قوية” على أن العالم ملتزم بحزم نحو مستقبل بانبعاثات منخفضة للكربون، الأمر الذي يشجع على الاستثمار والابتكار في مجال الطاقة النظيفة بمستوى “لم يسبق له مثيل “.

وأكد الرئيس الأمريكي أن النص، مع ذلك، “ليس مثاليا”، موضحا أنه حتى إذا تم تحقيق جميع الأهداف المحددة في باريس، “فإننا لن نكون سوى في منتصف الطريق نحو الحد من الكربون. لذا فإننا لا يمكن أن نكون راضين تماما بسبب اتفاق اليوم”.

وشدد أوباما، بالمقابل، على أن “اتفاق باريس يوفر الإطار الملائم لتسوية مستدامة لأزمة تغير المناخ، كما أنه يوفر الآليات للتعامل بشكل فعال مع هذه المشكلة”.

وتبنى ممثلو الدول ال195 المشاركة في مؤتمر التغيرات المناخية (كوب 21) اتفاقا عالميا ملزما غير مسبوق للتصدي للاحتباس الحراري ليبقي في مستوى يقل عن درجتين.

كما يسعى الاتفاق إلى جعل هذا المستوى في حدود 1.5 درجة، مما سيسمح بخفض المخاطر المرتبطة بالتغير المناخي بشكل كبير.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.