إقليم الخميسات .. أزيد من 71 ألف تلميذ وتلميذة استفادوا من المبادرة الملكية (مليون محفظة) برسم الموسم الدراسي 2016 – 2017

0 548

استفاد حوالي 71 ألف و780 تلميذ وتلميذة، يتابعون دراستهم ب169 مؤسسة تعليمية، من ضمنهم 47 ألف و441 بالوسط القروي، من لوازم مدرسية في إطار المبادرة الملكية (مليون محفظة) على مستوى إقليم الخميسات، وذلك برسم الموسم الدراسي 2016 – 2017.

ووفق معطيات للمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بالخميسات، فقد بلغ عدد المستفيدين من المبادرة الملكية، التي أشرف عليها، أمس السبت، عامل إقليم الخميسات منصور قرطاج، 60 ألف و426 تلميذ وتلميذة يتابعون دراستهم بالسلك الابتدائي، و11 ألف و354 تلميذ وتلميذة بالسلك الثانوي الإعدادي.

وتعكس هذه المبادرة الملكية، ذات الدلالات القوية، المكانة المركزية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس لقطاع التعليم، كما تنسجم مع الرؤية الاستراتيجية لإصلاح المدرسة المغربية (2015 – 2030)، التي تروم إيجاد مدرسة في مستوى انتظارات وطموحات المغاربة، مدرسة جديدة، وفضاء للإنصاف وتكافؤ الفرص والجودة للجميع، ومدرسة لاندماج الفرد والتطور الاجتماعي.

وبهذه المناسبة، قال رئيس قسم العمل الاجتماعي، المهدي الداكي، إن عامل إقليم الخميسات قام بتشكيل لجنة إقليمية مشتركة بين مصالح العمالة والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والسلطات المحلية من أجل إعداد لوائح التلاميذ المستفيدين، وحصر الحاجيات واللوازم المدرسية، ضمانا لإنجاح المبادرة الملكية (مليون محفظة) التي غطت جميع الجماعات الترابية بالإقليم بالسلك الابتدائي بالمجالين الحضري والقروي وبالسلك الإعدادي بالعالم القروي.

وأضاف أن المبادرة الملكية (مليون محفظة)، التي أعطى انطلاقتها صاحب الجلالة الملك محمد السادس سنة 2008، والتي أضحت منذ ذلك التاريخ تنظم كل سنة، تندرج في إطار جهود إصلاح وتعميم التعليم الأساسي، والتي تشرف عليها هذه السنة هيئات الحكامة الترابية الخاصة بالمبادرة الوطنية للتنمية البشرية، تهم مجموع أقاليم وعمالات المملكة، ويستفيد منها تلاميذ التعليم الابتدائي والثانوي، مع منح الأولوية لتلاميذ العالم القروي، كما تندرج في إطار مقاربة تضامنية تتوخى بالخصوص ضمان تكافؤ الفرص في مجال التعليم ومحاربة ظاهرة الهدر المدرسي.

وفي هذا السياق، وجه عامل الإقليم جميع القطاعات الحكومية بالإقليم وكل الفاعلين إلى عقد شراكات فاعلة وبناءة للنهوض بالمنظومة التربوية، بتنسيق مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطينة والتكوين المهني، تهم الإصلاح والبناء والتأهيل والنقل المدرسي ودور الطالبة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.