وفاة دركي، و إرسال رفيقته بين الحياة والموت إلى المستعجلات في حادث انقلاب مروع لسيارة من أعلى منحدر جبلي.

0 464

توفي دركي، و تم إرسال رفيقته بين الحياة والموت إلى المستعجلات في حادث انقلاب مروع لسيارة من أعلى منحدر جبلي عشية أمس ، بحي باريو تشينو” التابع ترابيا لجماعة بني أنصار، إقليم الناظور.
و ذكرت مصادر إعلامية أن الحادث الذي راح ضحيته الدركي الشاب الذي التحق مؤخراً بجهاز الدرك الملكي، وقع بعدما فقد الضحية السيطرة على مقود سيارته، لتهوي به من أعلى منحدر، ما أسفر عن وفاته متأثراً بالجروح البليغة التي أصيب بها، كما أصيبت فتاة كانت رفقة الهالك بالسيارة، إصابات خطيرة عجلت بنقلها إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الحسني بالناظور.
هذا، و مباشرة بعد وقوع الحادث، حلت بعين المكان عناصر الدرك الملكي و السلطات المحلية، حيث فتحت تحقيقا في الحادثة للكشف عن جميع ظروفها وملابساتها، انتهى بنقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالناضور.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.