*هل سيتدخل السيد الوالي من أجل افتحاص كل ما يتعلق بمكتب عصبة مراكش تانسيفت الحوز للكراطي؟!*

0 608

علمت الجريدة من مصادر خاصة ان عصبة مراكش تانسيفت الحوز للكراطي تشتغل خارج القانون ولا تحترم حتى القانون الاساسي الخاص بالجامعة و الخاص بالعصبة، حيث يعرف التسيير بمكتب العصبة العشوائية وانعدام احترام المساطير والاجراءات القانونية والادارية وهذا مند سنة 2015 .

حيث أن أسرة الكراطي تستنكر ما يقع في العصبة من خروقات و تجاوزات وانعدام تطبيق القانون، بل أن جميع الجمعيات تتعرض للقهر و التهديد وفرض السيطرة و لاسيما أن رئيس الجامعة يساند دائما العصبة في جميع قراراتها ويتم تهديدهم بتوقيفهم و غلق جمعياتهم إن لم يصادقو على التقارير المالية و الأدبية، ومن هنا نتساءل عن مدى قانونية ميزانية العصبة طيلة هذه المدة، ومدى قانونية المكتب الحالي لعصبة مراكش تانسيفت الحوز للكراطي.

و بالتالي نطرح سؤالا جوهريا: هل القرارات الصادرة عن مكتب العصبة في حالته الحالية قانونية ؟ أم أن هذا المكتب مجرد واجهة للجامعة تسير عن طريقها العصبة بجميع مكوناتها و تستعملها لتنمية مداخيلها.

فمكتب العصبة التنفيذي عرف تغيير في لائحة أعضائه دون علم باقي اعضاء المكتب و موافقة الجمع العام، كما أن هذا المكتب عرف تقديم استقالات أعضائه قبل أن يتوصل رئيس مكتبه بالوصل النهائي ، وهنا نستغرب كيف للسلطة أن تقف أمام هذه الخروقات دون تدخل .

فهل عصبة مراكش تانسيفت الحوز للكراطي تعتبر نفسها فوق القانون ؟
أم أن الجامعة الملكية المغربية للكراطي تلجأ إلى تعيين رؤساء العصب لتنفيذ قراراتها وتمريرها بواسطة الجمع العام الذي لا يقرر حتى في جدول أعماله.

فأسرة الكراطي بعصبة مراكش تانسيفت الحوز توجه عبر جريدتنا نداءا تطالب فيه السيد الوالي فريد شوراق بمراسلة المجلس الجهوي للحسابات من أجل افتحاص ومراقبة جميع العمليات المالية و الوثائق المحاسبتية الخاصة بها لحدود ثلاث ولايات متتالية من التسيير للوقوف على الاختلالات و الخروقات و مدى تطبيق القوانين المنظمة .

……يتبع

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.