ندوة تحسيسية بوجدة حول برامج البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية لدعم المقاولات

0 579

نظمت غرفة التجارة والصناعة والخدمات للجهة الشرقية، أمس الثلاثاء بوجدة، ندوة تحسيسية حول برامج البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية الموجهة لدعم وتنمية المقاولات الصغرى والمتوسطة المحلية.

وتتوخى هذه الندوة، التي شارك فيها ممثلو مقاولات صغرى ومتوسطة قدموا من عدد من مدن الجهة الشرقية، المساهمة في تعزيز تنافسية المقاولات المحلية، وتحسين مردودية هذه المقاولات عبر السعي إلى الرفع من التمويل الموجه إليها.

وقال محمد مرابط، النائب الثالث لرئيس مجلس جهة الشرق، في كلمة بالمناسبة، إن المجلس بصدد التفكير في أنجع السبل الكفيلة بدعم المستثمرين بجهة الشرق، وذلك عبر مواكبة المقاولات التي تستقر بالمناطق الصناعية بالجهة وتحدث فرصا للشغل.

وأضاف المسؤول الجهوي أن أبواب مجلس جهة الشرق تظل “مفتوحة” في وجه المقاولين والمستثمرين بالجهة، مبرزا أن المجلس يضع نصب عينيه هدفين كبيرين يسعى إلى تحقيقهما يشملان تشجيع الاستثمار وفك العزلة عن العالم القروي.

ويسعى المنظمون من وراء هذه المبادرة إلى الإسهام في تحسين مناخ الأعمال بالنسبة للمقاولات وتجويد حكامتها وتطوير تنافسيتها عبر اقتراح أشكال مبتكرة للتدبير، مع تحسين شروط التمويل، فضلا عن تسهيل الولوج إلى مصادر التمويل وتوسيع أنشطة المقاولات.

وقدمت للمشاركين، بالمناسبة، شروحات حول عروض التمويل التي تقدمها برامج البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية التي تكمل العرض المغربي المتنوع في هذا المجال.

ويعتبر المغرب عضوا مؤسسا في البنك الأوروبي لإعادة البناء والتنمية، وقد استثمر البنك في العديد من المشاريع في كافة أنحاء المغرب، فضلا عن الخط الائتماني لتيسير المبادلات، الممنوح عبر البنوك المحلية.

كما قدم هذا البنك دعما تقنيا للعديد من المقاولات الصغرى والمتوسطة المغربية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.