مقهى للشيشة بمراكش تثير استياء الساكنة ومطالب بتدخل الجهات المسؤولة، ضغوط متزايدة للتصدي لمقاهي الشيشة غير المرخصة:

0 229

تتصاعد المخاوف والقلق بشأن مقاهي الشيشة غير المرخصة في مدينة مراكش، حيث تشكل هذه المقاهي بؤرًا للاضطرابات والممارسات غير القانونية. في ظل اقتراب فصل الصيف وزيادة عدد الزوار، يتزايد الضغط على السلطات المحلية للتصدي لهذه الظاهرة المزعجة وضمان سلامة المجتمع المدني.
مقهى الشيشة الواقع في مرآب عمارة بشارع أبو بكر الصديق يثير القلق بشكل خاص، حيث أصبح مركزًا لتداول المخدرات مثل “أكسيد النيتروز” و”غاز الضحك”، إلى جانب الكحول التي تباع بأسعار مرتفعة داخل قنينات الماء المعدني. ومع عدم وجود ترخيص لهذا المقهى لبيع الكحول، فما بالك بالمخدرات؟
تتواصل الشكاوى والنداءات إلى المسؤولين المحليين، سواء من سكان العمارة المجاورة أو من صاحب الفندق الذي يعاني من التأثير السلبي للضجيج والاضطرابات التي يسببها هذا المقهى. يبدو أن الوضع لا يتحسن، وأن الحلول المناسبة تتطلب اتخاذ إجراءات صارمة وفعالة من قبل السلطات المحلية.
يجب على السلطات التدخل الفوري لإغلاق هذا المقهى غير المشروع واتخاذ إجراءات قانونية ضد مالكيه ومشغليه. إلى جانب ذلك، ينبغي تكثيف جهود إنفاذ القانون لمنع تكرار هذه الحوادث في المستقبل وحماية سلامة المجتمع واحترام القوانين والأنظمة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.