كوريا الجنوبية تدين تهديد بيونغ يانغ بشن حرب ضدها

0 426

أدانت الحكومة الكورية الجنوبية بشدة، اليوم الأربعاء بسيول، تهديد جارتها الشمالية بشن حرب انتقامية ضد الرئيسة الكورية الجنوبية بارك كون هيه، قائلة إن كوريا الشمالية يجب أن تتوقف فورا عن ذلك .

وقال المتحدث باسم وزارة الوحدة جونغ جون هي أن “بيونغ يانغ هددت السلامة والأمن في شبه الجزيرة الكورية والعالم من خلال إجرائها لتجربة نووية وإطلاقها لصاروخ بعيد المدى، علاوة على ذلك فإنها تواصل توجيه الإهانة الشخصية للرئيسة بارك وتهدد بشن هجمات إرهابية ضد الرئيسة والشعب رغم التحذيرات المتكررة من الجنوب”، مؤكدا أن الحكومة الجنوبية لن تقبل ذلك أبدا.

وأفاد بأن تهديدات بيونغ يانغ لا تستطيع كسر إرادة الحكومة الجنوبية وشعبها في الحفاظ على الأمن الوطني، وأن الجيش الكوري الجنوبي سيعاقب أي استفزاز محتمل من بيونغ يانغ بشكل حاسم وبلا هوادة.

وقال المتحدث إنه على كوريا الشمالية التخلي عن تطوير الأسلحة النووية والصواريخ، والسير على طريق التغيير الصحيح.

وكانت كوريا الشمالية قد هددت في وقت سابق اليوم بخوض حرب انتقامية ضد جارتها الجنوبية في إشارة إلى التدريبات العسكرية للقوات الجوية الكورية الجنوبية.

وبدأت سيول وواشنطن أكبر تدريبات عسكرية مشتركة على الإطلاق في مطلع مارس الجاري وتستمر حتى نهاية أبريل المقبل. ونددت بيونغ يانغ منذ فترة طويلة بهذه التدريبات لكونها تمهد لغزوها، غير أن سيول وواشنطن أكدتا على أن التدريبات هي ذات طبيعة دفاعية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.