فضيحة بالمجلس الجماعي مراكش، و أسئلة تحتاج لإجابات شافية من العمدة المنصوري.

0 207

أسابيع قليلة مرت على تغيير السيدة العمدة فاطمة الزهراء المنصوري عدد من التفويضات ، حيث حصلت السيدة عتيقة بوستة نائبة عمدة مراكش على تفويض قطاع الشؤون القانونية و الشرطة الإدارية بعدما كانت مكلفة بقطاع الشؤون الثقافية و الاجتماعية والرياضية، لكن من خلال ما نشاهده في هذه الصور و ما تم تداوله، نلاحظ تواجد السيدة عتيقة بوستة في جلسة مناقشة حملة طبية مزمع تنظيمها بمدينة أطار بدولة موريتانيا في إطار الشراكة مع مدينة مراكش ، مما طرح عدة تساؤلات عند متتبعي الشأن المحلي بمراكش:
*ما علاقة الشرطة الإدارية و الشؤون القانوية بهذه الحملة الطبية…؟
* ما علاقة عتيقة بوستة بدولة موريتانية .
* هل أضافت السيدة العمدة تفويض الى جانب التفويض السابق لنائبتها ؟
* أم أن السيدة بوستة اختلطت عليها الأمور و أضحت تجهل مهامها الحالية ؟
* وهل التفويض الذي أعطي إلى نائبها اسماعيل المغاري يبقى تفويض على الورق مع وقف التنفيذ؟
* نلاحظ أن الزيارة كان متواجد فيها رئيس قسم الشؤون الثقافية و الاجتماعية و الرياضية!!!
* كما أننا نلاحظ حضور مستشار جماعي من مقاطعة مراكش المدينة، فهل هذا النشاط متعلق بالمدينة العثيقة، و إن كان ذلك و في إطار علاقة الأستاذة خديجة ماء العينين بالصحراء و موريتانيا كان بالأحرى أن تكون هي ممثلة مراكش ولاسيما أنها من مقاطعة مراكش المدينة و زميلة النائب عتيقة بوستة في نفس الحزب، أم أنها لا تحب أن ترافقها زميلتها في اللائحة؟
* تساؤلات عديدة وراء ما نلاحظه…!!!

ها لعار جاوبونا على هذه التساؤلات، بدون اللجوء إلى الدروع البشرية التي توظفونها للإجابة عنكم….🙏🏻

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.