فرص الأعمال والاستثمار في المغرب محور منتدى المبادرة العالمية للتنمية بين 25 و27 أبريل المقبل بالرباط

0 503

يشكل موضوع فرص الأعمال والاستثمار في المغرب محور منتدى المبادرة العالمية للتنمية (إنيسياتيف فور كلوبال ديفلوبمنت)، المقرر عقده في الفترة ما بين 25 و27 أبريل المقبل بالرباط.

وأكدت منظمة المبادرة العالمية للتنمية، وهي هيئة أمريكية غير ربحية يوجد مقرها بواشنطن، في بيان صحافي أنه سيتم افتتاح هذا المنتدى، الذي سيمتد لثلاثة أيام تحت شعار “محركات النمو: دعم المقاولات الإفريقية لخلق فرص الشغل وتسريع وتيرة التنمية”، بندوة حول “تعزيز التعاون جنوب – جنوب”، والتي ستسلط الضوء على فرص الأعمال والاستثمار في المغرب وعلى تعزيز التعاون الإقليمي بين بلدان شمال إفريقيا ونظيرتها في إفريقيا جنوب الصحراء.

وسينكب هذا الملتقى، الذي سيجمع رؤساء مقاولات إفريقية وعالمية لمناقشة دور القطاع الخاص في إحداث فرص الشغل في القارة، على دراسة السبل التي بإمكانها أن تحفز المقاولات والشركات المتعددة الجنسيات في إفريقيا على خلق فرص الشغل وتثمين مناخ الأعمال لتحقيق النمو.

بالإضافة إلى دور القطاع الخاص، ستتمحور النقاشات التي ستجرى في إطار هذا المنتدى، الذي يعقد مرتين في السنة في الولايات المتحدة وإفريقيا، حول سلسلة من القضايا تتعلق أساسا بالتصنيع وسبل إقامة اتصال بين المقاولات الإفريقية والشركات المتعددة الجنسيات لبناء سلاسل للتوريد.

ونقل البيان الصحافي عن ميما نيديلكوفيتش، الرئيس المدير العام للمبادرة العالمية للتنمية قوله إن “المنطقة الإفريقية تشهد نموا اقتصاديا غير مسبوق وأن مقاولات القارة توجد في قلب هذا النمو، من خلال إحداث أزيد من 80 بالمئة من فرص الشغل في القارة”.

وحسب السيد نيديلكوفيتش، فإن المنتدى سيجمع رؤساء مقاولات وخبراء اقتصاديين لتبادل وجهات النظر حول السبل الكفيلة بتحفيز النمو الاقتصادي في إطار منهجية تروم تعزيز فرص الشغل عبر القيام باستثمارات ذات أهمية في مجالات النمو والتصنيع والتعاون الإقليمي.

وخلص إلى أنه في الوقت الذي يتوقع فيه أن يزيد عدد السكان النشيطين في إفريقيا بÜ70 في المئة، أو حوالي 793 مليون نسمة بحلول سنة 2030 وفقا لمنظمة العمل الدولية، فإن المنتدى سيناقش أيضا السبل الكفيلة بتعزيز كفاءات اليد العاملة وتلبية حاجيات السكان النشيطين الآخذة في التوسع.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.