فاجعة سناك مراكش.. هل توفي المتهم الرئيسي داخل السجن.

0 209

في الساعات الأخيرة، انتشرت تدوينات على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي تفيد بوفاة المتهم الرئيسي في حادثة سناك المحاميد داخل سجن الأوداية نتيجة لأزمة صحية. تلك الأنباء أثارت الكثير من الجدل والاستفهام حول صحتها ومدى دقتها. للتحقق من الأمر، قمنا بالتواصل مع شقيق المتهم الرئيسي، الذي نفى هذه الشائعات بشكل قاطع، مؤكداً أن شقيقه يتمتع بصحة جيدة ولا يعاني من أية مشاكل صحية أو نفسية.
وفي سياق قضية سناك المحاميد، قررت الغرفة الجنحية التلبسية بمدينة مراكش تأجيل جلسة المحاكمة التي كانت مقررة يوم الاثنين 10 يونيو، بسبب تأخر نتائج الخبرة الطبية على اثنين من ضحايا الحادثة. تم تحديد موعد جديد للجلسة يوم الاثنين 24 يونيو، لمتابعة صاحب سناك المحاميد واثنين من مساعديه في هذه الفاجعة التي أودت بحياة سيدتين، إحداهما من إقليم شيشاوة والأخرى من مدينة مراكش.
المتهم الرئيسي يواجه اتهامات بالتسبب غير العمدي في وفاة أشخاص بسبب الإهمال وعدم احترام النظم والقوانين، بالإضافة إلى إزالة دليل من موقع الجريمة بهدف عرقلة سير العدالة، وتقديم منتجات غذائية تشكل خطراً على صحة الإنسان وتخزينها في ظروف غير صحية.
مساعدوه يواجهون أيضاً تهماً بالمشاركة في التسبب غير العمدي في وفاة أشخاص، وبالإهمال في احترام النظم والقوانين، وإزالة دليل من مكان الجريمة بهدف عرقلة سير العدالة، وتقديم منتجات غذائية تشكل خطراً على الصحة العامة وتخزينها في ظروف غير صحية.
هذه التطورات تبرز أهمية الرقابة والمراقبة الدقيقة على مثل هذه الأماكن لضمان سلامة المستهلك واحترام القوانين، وتأمين العدالة لضحايا الجريمة وأسرهم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.