عمالة إقليم الجديدة تتوج الأبطال المغاربة الثلاثة المؤهلين لأولمبياد ريو دي جانيرو في رياضة المصارعة

0 479

خصت عمالة إقليم الجديدة الأبطال المغاربة الثلاثة المؤهلين لخوض غمار منافسات الألعاب الأولمبية، المرتقب إجراؤها بالعاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو برسم سنة 2016، بمنح مالية قدرت قيمتها الاجمالية ب350 ألف درهم، وذلك مكافأة لهم على حصيلتهم الايجابية وتحفيزا لهم على مزيد من العطاء.

ويأتي هذا التتويج في ظل برنامج متنوع أعدته العمالة ليومي 9 و10 أبريل الجاري احتفاء باليوم العالمي للرياضة، حيث تسلم من خلاله عميد الفريق زياد أيت أوكرام في صنف المصارعة اليونانية الرومانية (75 كلغ) منحة بقيمة 150 ألف درهم، كما منح للمصارعين المهدي مسعودي المؤهل في نفس الصنف (وزن 59 كلغ) وأنصاري شكير في صنف المصارعة الحرة (57 كلغ) غلافا ماليا بقيمة 100 ألف درهم لكل واحد منهما.

وبالمناسبة، سلمت الجامعة الملكية المغربية للمصارعات المماثلة المتواجد مقرها بمدينة الجديدة، درعا فخريا للعمالة اعترافا بنجاح الشراكة الاستراتيجية القائمة بينهما، والتي أسفرت عن تشييد مركز للتكوين وفقا لمعايير أولمبية دولية والمعتمد رسميا من طرف الاتحاد الدولي كمركز دولي قاري، مستهدفة في ذلك قاعدة عريضة خاصة في صفوف الأطفال في وضعية صعبة والذين تم إدماجهم في مدرسة الموهوبين المؤطرة نفسيا وتقنيا داخل المركز، كما تمت برمجة، منذ سنتين، جملة من الأنشطة الرياضية المخصصة أساسا الفائدة لجماعات الشاطئية.

يذكر أن المنتخب المغربي كان قد احتل المرتبة الثانية حسب الفرق من بين 24 دولة مشاركة ضمن منافسات إقصائيات الألعاب الاولمبية التي دارت أطوارها من 31 مارس إلى 4 أبريل الجاري بالجزائر، حيث تمكن من الحصول على ما مجموعه 46 نقطة.

حضر حفل التتويج التي اقامته العمالة، على الخصوص عامل الإقليم السيد معاد الجامعي ورؤساء بلدية الجديدة والمجلس الإقليمي وكذا الجامعة الى جانب فعاليات أخرى.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.