طنجة ..وزير التعمير وإعداد التراب الوطني يعقد لقاء تشاوريا مع مهنيي قطاع البناء

0 1٬074

عقد وزير التعمير وإعداد التراب الوطني السيد ادريس مرون، اليوم الاثنين بطنجة، لقاء تشاوريا مع مهنيي قطاع البناء بهدف دراسة آخر التطورات التي يعرفها المجال والتحديات التي تعترضهم في أفق تأهيل المجال العمراني.

وشكل اللقاء، الذي شارك فيه ممثلو هيئة المهندسين المعماريين بطنجة وجمعية المنعشين العقاريين وجمعية مكاتب الدراسات بالشمال وهيئة المهندسين الطوبوغرافيين والمساحين، فرصة لمناقشة عدة نقط تتعلق ب “تنظيم قطاع البناء والمهن والتخصصات المرتبطة به وهيكلة المتدخلين فيه” ، وموضوع “التهيئة الحضرية بين القوانين المنظمة والواقع”، و”التكوين والتكوين المستمر في مجال البناء والتعمير” و “الترسانة القانونية المنظمة لمجال البناء والتعمير وتعزيز وتحديث القوانين القائمة “.

وقال السيد ادريس مرون، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء بالمناسبة، إن هذه الجلسة الهامة شكلت فرصة لتبادل الاراء ووجهات النظر والتعرف عن قرب على اهتمامات المتدخلين في مجال التعمير والقطاع من مهندسين معماريين وطوبوغرافيين والمشاكل المهنية والتنظيمية التي تعترضهم ، وسبل تجويد أداء قطاع بناء في شمال المغرب لمواكبة المخططات والاستراتيجيات التعميرية بالمنطقة. وأضاف أن اللقاء شكل كذلك فرصة لتعميق النقاش حول الأنظمة والقوانين المؤطرة والمنظمة لقطاع التعمير والتوجهات الكبرى لمشروع تصميم التهيئة الحضرية لطنجة ، الذي يجب أن يدمج الطاقات المتجددة والبديلة في البناء الحديث، واستحضار البعد البيئي في مجال التعمير والبناء ، وإدراج التقنيات الحديثة وضمان التدفق السلس لحركة السير مستقبلا ، وكذا مواكبة المشاريع التنموية الكبرى التي أطلقها صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالمنطقة ، داعيا جميع الجهات المعنية في القطاع لتنسيق جهودها وضمان الالتقائية مع المجتمع المدني لتحسين المشهد الحضري وتحقيق التنمية المنشودة.

كما أبرز الوزير سعي الوزارة لتعزيز الترسانة القانونية المنظمة لقطاع البناء والتعمير واعداد التراب وسياسة المدن في تشاور مع جميع المتدخلين بهدف توفير بيئة مناسبة وتحقيق العيش الكريم لجميع المواطنين وجعل المدن المغربية في مستوى التحديات الآنية والمستقبلية .

ومن جهته، قال رئيس المجلس الجهوي للهيئة الوطنية للمهندسين المعماريين بعمالات واقاليم طنجة/أصيلة والفحص أنجرة والعرائش وشفشاون عبد الحق الإبراهيمي، في تصريح مماثل، أن هذا اللقاء، الذي التأمت خلاله أسرة قطاع البناء والتعمير ، يندرج في اطار سلسلة من اللقاءات التي تشمل مختلف مناطق المملكة لمناقشة القضايا التي تستأثر باهتمام المتدخلين في قطاع البناء والمشاكل التي تواجه المهنيين، وكذا البحث عن الحلول الممكنة لضمان تطور هذا القطاع.

وأوضح أن اللقاء شكل مناسبة للتداول حول النصوص القانونية التي تنظم مهنة المهندس المعماري ووثائق التعمير والتهيئة الحضرية، وتحدد مسؤولية المهندسين المعماريين في اوراش البناء ، ومسألة تكوين المستمر للمهندسين المعماريين لمواكبة مستجدات وضرورات تطور مجال البناء والتعمير ، مبرزا أهمية التخطيط الحضري وتضافر الجهود لتطوير المجال الحضري لمدينة طنجة ومواجهة الاشكالات التي تواجه مجال التعمير بشكل عام .

وقال رئيس هيئة المهندسين الطوبوغرافيين بطنجة محمد الدياز إن اللقاء مع وزير التعمير وإعداد التراب الوطني كان “مثمرا”، كما شكل فرصة لتسليط الضوء على دور المهندس الطوبوغرافي في مجال التعمير وتقديم مقترحات وملاحظات هيئة المهندسين الطوبوغرافيين بخصوص تصميم التهيئة لطنجة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.