سمفونية متنوعة تغازل سحر طبيعة الصحراء في افتتاح أمسيات الدورة الرابعة لمهرجان مرزوكة للموسيقى العالمية

0 881

بسمفونية متنوعة تغازل سحر طبيعة الصحراء، افتتحت، أمس الخميس بمرزوكة، أولى أمسيات الدورة الرابعة لمهرجان مرزوكة للموسيقى العالمية، الذي تنظمه الجمعية الصحراوية للتنمية السياحية والثقافية، من 7 إلى 11 أبريل الجاري، من أجل التسامح والسلام.

وباشرت الفرقة الاسكتلندية “سكوتش أون ذو روكس” رحلة شتاء وصيف تناثرت في سيرها كحبات رمل، نغمات تمزج بين الموسيقى التقليدية والمعاصرة بإدارة الفنان الاسكتلندي أليكس ماككروثي، رفقة شباب راكموا مسارات فنية مختلفة صقلتها التجربة والدراسة الأكاديمية.

ومن اسكتلندا إلى المغرب، سفر لاكتشاف خبايا ومعالم فن الملحون، رفقة مجموعة “ملحون سجلماسة”، من خلال الصوت الدافئ لقائدها عبد العالي البريكي، الذي أدى قصائدا لأشهر شعراء هذا الفن الذي يستعير وسائطه من الموسيقى الأندلسية العريقة.

أما مجموعة “دونيس ديل ديسيرتو” القادمة من إسبانيا فأبدعت في ترجمة سحر وأناقة الرقص الشرقي إلى استعراض غني بالأشكال التعبيرية، تلتها فرقة كناوة خملية بقيادة المعلم حماد، والتي قدمت معزوفات حاكت حسن وعنفوان الصحراء، تلتها عروض لمجموعات “دراويش الغيوان” المغربية، و”لاباندا موريسكا” التي تضم أعضاء من فرنسا وإسبانيا ومالي، و”رووتس برادرز” التي تضم فنانين مغاربة وجمايكيين.

ويترجم تنوع الألوان والأجناس الموسيقية المشاركة مساعي اللجنة المنظمة الرامية إلى تعميق قيم الفن النبيل، أعدت لها برمجة تستخير بالفرجة الهادفة لترسيخ قيم السلام والتسامح، ولخلق متنفس ترفيهي وتواصلي يساهم في تعزيز الإشعاع الثقافي والحضاري للمنطقة، في انسجام تام مع أهداف التنمية المستدامة وورش الجهوية المتقدمة.

إلى جانب ذلك، تروم هذه الاحتفالية إيجاد منفذ للتحاور بثقافة النغم والكلم، وخلق فضاءات للتفاعل بين الألوان الغنائية والموسيقية المختلفة للفرق المشاركة، وتعميق الحوار الفاعل فيما بينها على الصعيد الفني، في سبيل نبذ العنف والتطرف كمبدأ كوني.

وإضافة إلى الشق الموسيقى، يعد المهرجان، أيضا، بفقرات تتركز حول التعددية، ودور الثقافة في نشر قيم السلام والتسامح، وسبل تأهيل السياحة الصحراوية، وقضية الصحراء المغربية والأمن الإقليمي، علاوة على تنظيم معارض للمنتجات المجالية المحلية ولفنانين مغاربة وأجانب، وأنشطة خاصة بالمرأة والطفل.

وسيساهم في تنشيط فقرات هذه التظاهرة عشرات الفنانين يمثلون بلدان إيرلندا والسنغال وفرنسا وإسبانيا وكوت ديفوار وإيطاليا ومالي وبريطانيا والكونغو، كما سيعرف مشاركة فنانين ومجموعات غنائية وطنية ومحلية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.