زيارة الرئيس الأمريكي إلى الأرجنتين، خطوة هامة جدا تدشن لبداية عهد جديد بالنسبة للبلاد (رئيس الأرجنتين)

0 877

ومع/ أكد الرئيس الأرجنتيني، مارويثيو ماكري أن الزيارة التي يعتزم الرئيس الأمريكي باراك أوباما، القيام بها إلى الأرجنتين أواخر مارس المقبل، تشكل “خطوة هامة جدا وتدشن لبداية عهد جديد بالنسبة للبلاد”. وكتب ماكري، الذي تولى قيادة الأرجنتين في 10 دجنبر الماضي، على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي (فايسبوك) أنه “تلقينا أمس تأكيدا بزيارة رسمية لرئيس الولايات المتحدة، باراك أوباما، إلى بلادنا يوم 24 مارس المقبل، وهذا نبأ سار بالنسبة للأرجنتين”. و أضاف أن بلاده “ترغب في الانفتاح على العالم، وإرساء الحوار مع جميع البلدان، وإيجاد أرضية مشتركة لتعزيز التنمية المتبادلة ، والعمل من أجل السلام والحرية والازدهار ومستقبل كوكبنا”. وسبق لوكالة الأنباء الرسمية “تيلام”، أن ذكرت، نقلا عن بيان صادر عن البيت الأبيض، أن اللقاء المرتقب بين الرئيس الأمريكي ونظيره الأرجنتيني سيشكل فرصة يشيد من خلالها الرئيس أوباما “بمساهمات الرئيس الأرجنتيني في الدفاع عن حقوق الإنسان في المنطقة”. وخلال هذه الزيارة، الأولى من نوعها منذ نحو عقدين من الزمن، سيعمل الرئيس الأمريكي على “تعميق الجهود لتعزيز التعاون” بين البلدين في مجالات متعددة تشمل التجارة والاستثمار والطاقات المتجددة والتغيرات المناخية والأمن. وقبل أن يحل ببوينوس أيريس سيقوم الرئيس أوباما بزيارة إلى كوبا يومي 21 و 22 مارس المقبل ، وهي أول زيارة لرئيس أمريكي إلى هذا البلد الكاريبي منذ نحو 90 عاما. د/هل بك

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.