رجال سلطة يقضون ليلة بيضاء لمواصلة هدم محلات الحدادة.

0 161

قضى رجال سلطة بمديونة، مصحوبين بعناصر الأمن وعناصر القوات المساعدة،و شيوخ ومقدمين وموظفون بجماعة مديونة، ليلة بيضاء ولم ترى عيونهم النوم، منذ صبيحة يومه الخميس إلى مطلع فجر اليوم الجمعة لمواصلة هدم محلات عثيقة هشة ومتآكلة ومحلات عشوائية مشيدة بالقصدير، يشغلها الحدادون وصباغي السيارات،منذ عشرات السنين.
وأكدت مصادر مطلعة أنه بفضل العناية والاهتمام العاملي بهذه الفئة تم تشييد محلات تراعي خصوصية هؤلاء الحرفيين.
و شوهد كل من السيد باشا باشوية مديونة، وقائد ملحقة نصر الله ،ظلوا يرابضون طيلة النهار والليل،تحت إشراف وتتبع السيد عامل عمالة إقليم مديونة، لمواصلة عملية الهدم.
وتواصلت العملية رغم طول ساعات العمل التي قاربت عشرين ساعة بدون كلل او ملل وبنكران للذات من طرف كل المرابضين هنا لإنجاح عملية الهدم بسلام، سواء رجال و أعوان السلطة أو عناصر الشرطة وأفراد القوات المساعدة،وموظفو جماعة مديونة.
وأسرت مصادرنا أن السيد علي سالم الشكاف رجل ميدان يسهر على تنفيذ وإخراج المشاريع التنموية في الميدان، خارج أسوار المكاتب ويقف شخصيا على سير جميع المشاريع التنموية بالإقليم.
وذكرت نفس المصادر أن مشاريع جد مهمة ستخرج لحيز الوجود خلال الأيام القليلة القادمة،بهذا الوعاء العقاري، ستعود بالخير العميم على المنطقة والساكنة قاطبة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.