خريبكة.. انطلاق حملة طبية متعددة التخصصات لفائدة الفئات المعوزة

0 1٬088

انطلقت اليوم الجمعة بالجماعة القروية أولاد عبدون (دائرة خريبكة)، حملة طبية مجانية متعددة التخصصات تستهدف الساكنة المعوزة بالجماعة القروية والمهنيين والعاملين بالمحطة الطرقية بخريبكة.

وتندرج هذه الحملة الطبية، التي ينظمها منتدى الآفاق للثقافة والتنمية بخريبكة وجمعية مهني ومشغلي نقل المسافرين بالمدينة، بشراكة مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بخريبكة، في إطار المجهودات التي تبذلها جمعيات المجتمع المدني والمندوبية للنهوض بصحة المواطنين، خاصة الفئات المعوزة، وكذا تفعيل استراتيجية وزارة الصحة الهادفة إلى الاهتمام بصحة المواطنين وتسهيل ولوجهم إلى الخدمات الصحية الأساسية وتعزيز السياسة الصحية.

وتهدف القافلة، المنظمة بتعاون مع النيابة الاقليمية للتربية الوطنية والتكوين المهني وجمعية التوعية والتأهيل الاجتماعي بالدارالبيضاء وجماعة أولاد عبدون والسلطة المحلية، إلى انخراط جمعيات المجتمع المدني في عملية التضامن الوطني وترسيخ ثقافة وسلوك الفعل التضامني، وكذا تمكين الفئات المعوزة من خدمات صحية تشمل فحوصات وكشوفات طبية مجانية وإجراء تحاليل وتوزيع بعض الأدوية، والتحسيس بالدور الفعال للمراقبة الطبية وإبراز دور المجتمع المدني في التنمية المحلية.

وتشمل الخدمات الصحية لهذه الحملة، التي تتواصل إلى غاية 31 يناير الجاري تحت شعار “الصحة للجميع”، عدة تخصصات منها الطب العام وطب العيون وعمليات إزالة المياه الزرقاء (الجلالة) والقلب والشرايين وأمراض الروماتيزم وطب الأطفال والسكري والكلي والطب الباطني والجهاز الهضمي، وإجراء عمليات إعذار لأطفال ينحدرون من أسر معوزة، فضلا عن توزيع أدوية وإجراء كشوفات وتحاليل وتقديم نصائح وإرشادات طبية لتحسيس المستفيدين بأهمية الوقاية من الأمراض خاصة المزمنة.

وقد جند لهذه العملية الإنسانية طاقم طبي متكون من حوالي 22 طبيبا من مختلف التخصصات وأربعة ممرضين وثلاث مساعدات اجتماعيات ومكلفين بتوزيع الأدوية، وكذا معدات طبية ولوجستيكية.

وقال المندوب الإقليمي لوزارة الصحة بخريبكة الزيتوني دلدو، في كلمة بالمناسبة، إن هذه القافلة الطبية، المنظمة في إطار الشراكة التي تجمع المندوبية وجمعيات المجتمع المدني، تندرج في إطار تفعيل استراتيجية وزارة الصحة الرامية، بالأساس، إلى تحسين ولوج المواطنين، خاصة الفئات المعوزة إلى الخدمات الصحية الأساسية.

وأضاف أن القافلة، التي تقدم خدمات طبية في مجموعة من التخصصات لفائدة فئات هشة، سخر لها طاقم طبي متخصص وموارد بشرية ومعدات تساعد في نجاح الحملة التي تستهدف الفئات المعوزة خاصة ساكنة العالم القروي.

من جهتها، أكدت رئيسة منتدى الآفاق للثقافة والتنمية ياسمين الحاج أن القافلة الطبية، التي تندرج في إطار الأنشطة الاجتماعية والانسانية للمنتدى، تأتي في إطار الدينامية والحركية الفعالة التي تشهدها مختلف ربوع المملكة والمتميزة بالانخراط المتزايد للمجتمع المدني واسهامه في المسيرة التنموية للمملكة.

وأبرزت أن هذه العملية التضامنية تكرس مبادئ المواطنة الايجابية لنشر روح التضامن والتعاون والتربية على المواطنة من خلال تقديم خدمات طبية مجانية للمواطنين وخاصة العالم القروي، وتحسيسهم بأهمية الكشف المبكر والحفاظ على صحتهم.

من جانبه، قال محمد الشافعي الحمداوي عن جمعية مهني ومشغلي نقل المسافرين بخريبكة أن القافلة الطبية تستهدف، فضلا عن ساكنة جماعة أولاد عبدون، العاملين والمهنيين بالمحطة الطرقية بالمدينة من أجل تحسين أوضاعهم الصحية وتعزيز ولوجهم إلى الخدمات الصحية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.