حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي يؤكد دعمه ومساندته لقوى الثورة السوداني ويدين تعنت واستمرار المجلس العسكري على نهج النظام الدموي البائد

0 494

إن الكتابة الوطنية لحزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي من خلال تتبعها للوضع اليومي في السودان، وما تعرفه الثورة السودانية، من تجاذبات إقليمية ودولية رجعية وامبريالية، للتأثير على مسارها، بالرغم من صمود الشعب السوداني وقواه الحية بقيادة قوى الحرية والتغيير، فإن ما أقدم عليه المجلس العسكري السوداني بارتكابه جريمة شنعاء صباح يوم 3 يونيو 2019 لفض الاعتصام السلمي من أمام القيادة العامة بالقوة مما أسفر عن مقتل 13 شهيدا وجرح العشرات حسب بلاغ قوى الحرية والتغيير، وهجومه على المستشفيات القريبة التي يعالج فيها الثوار الجرحى، حسب بلاغ لجنة الأطباء.

إن حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي، أمام هذا التطور الخطير يعبر عن إدانته الشديدة لهذه الجريمة البشعة، ويستنكر أي شكل من أشكال التدخل الخارجي، كما يؤكد دعمه ومساندته لقوى الثورة السودانية ويدعو كافة قوى التحرر والديمقراطية في العالم للوقوف بجانب قوى الحرية والتغيير السودانية ونصرتها في مواجهة قوى الثورة المضادة داخل العالم العربي وخارجه، وتسليم السلطة الانتقالية لقيادة مدنية، لتحقيق أهداف الثورة، من أجل الديمقراطية والسلم، والعدالة الاجتماعية.

الكتابة الوطنية

الرباط في 03 يونيو 2019

 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.