تونس.. لن تكون هناك انتخابات بلدية في أكتوبر المقبل ، والأرجح أن تجرى “قبل مارس 2017” (وزير)

0 463

أكد وزير الشؤون المحلية التونسي يوسف الشاهد ، اليوم الأربعاء ، أن الانتخابات المحلية ستجرى “في مارس 2017 على أقصى تقدير”، نافيا بذلك التخمينات حول إمكانية تنظيمها في الخريف المقبل.

وقال الشاهد ، في تصريح لإحدى المحطات الإذاعية التونسية، إن تاريخ أكتوبر 2016 الذي تردد كثيرا على وسائل الإعلام وبين أوساط الفاعلين السياسيين، “من الصعب اعتماده”.

إلا أن الوزير شدد في تصريحه على أن “الكلمة الأخيرة لتحديد أجندة هذا الاستحقاق تعود للهيئة العليا المستقلة للانتخابات”.

وأبرز أن “قاطرة التحضير للانتخابات انطلقت على نحو جيد”، على أمل إنهاء هذا المسلسل خلال الموسم الحالي، لاسيما تعميم نظام الدوائر البلدية، واستكمال القانون الانتخابي والتصديق على القانون حول الجماعات المحلية.

ولم تعرف تونس أي استشارة محلية منذ ست سنوات، حيث كانت تتأجل بسبب تباعد الآراء بين مختلف التيارات السياسية، حتى داخل الأغلبية ، حول التقطيع والقوانين الانتخابية.

وكان رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات شفيق صرصار قد اعتبر ، في فبراير الماضي ، أن أول استحقاق انتخابي خاص بالبلديات في مرحلة ما بعد الثورة سيجرى مع متم السنة، “شريطة المصادقة بسرعة على القانون الانتخابي”.

واعتمد شفيق صرصار في ذلك على “الدينامية” داخل مجلس نواب الشعب التي توحي بأن إجراء هذا الاستحقاق في الموعد المذكور “قابل للتحقيق”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.