تنشئة مواطن مستهلك منشغل بحماية البيئة تحدي كبير لاقتصاديات القرن ال 21 (السيد الكراوي)

0 654

قال السيد ادريس الكراوي الاستاذ الباحث بجامعة محمد الخامس بالرباط إن تنشئة مواطن مستهلك منشغل بحماية البيئة وتدبير مسؤول للموارد الطبيعية، يعد واحدا من أكبر التحديات بالنسبة لاقتصاديات القرن الواحد والعشرين.

وأوضح السيد الكراوي ، الأمين العام للمجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، في محاضرة ألقاها أمس الخميس بالرباط حول “تأملات في اقتصاديات القرن الواحد والعشرين” أن التحدي الكبير يتمثل أيضا في الطريقة التي يتعين بها زيادة الإنتاج بأقل تكلفة وبشكل سليم ، وذلك بهدف ربح معركة المنافسة والجودة والمراقبة الصحية.

وبحسب المحاضر ان المواطنين المستهلكين أصبحوا اليوم منشغلين أكثر بشروط صحة وسلامة المنتوجات ومتطلبات التغذية وبكل ما له علاقة بالصحة بصفة عامة.

وأبرز السيد الكراوي ، الذي حل ضيفا على جمعية ضفتي المتوسط المنظمة للمحاضرة والتي نشطها الاستاذ نور الدين أفايا، أنه مع الثورة الصناعية الرابعة الحالية فإن المقاولات ستنتج أكثر وبعدد أقل من اليد العاملة وذلك مع التغيير الحاصل في أنماط التشغيل على الرغم من المؤهلات والمسارات المهنية.

وشدد على انه أمام هذه الوضعية فإن العمل الخاص والمستقل، والتشغيل الذاتي وكذا العمل بعقد محدد في الزمن ستصبح خيارات مفضلة ، محذرا من انه رغم نمو الاقتصاديات وخاصة الهندية والصينية والافريقية فان تفكك الارتباط بين النمو وخلق فرص عمل مستدامة سيكون فعليا .

ودعا السيد الكراوي الى ضرورة التفكير في الطريقة التي يتعين معها بناء أنماط اقتصادية ترتكز على أشكال جديدة من النمو وطرق بديلة للتنمية تترجم التحولات الجارية وتستجيب لانشغالات الاجيال الجديدة للمواطنين المستهلكين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.