تقديم المشاريع المنجزة خلال 2015 في إطار البرنامج المندمج للتنمية الحضرية للعاصمة وعرض برنامج عمل 2016

0 1٬371

قدمت شركة “الرباط الجهة تهيئة”، اليوم الثلاثاء بالرباط، عرضا حول تقدم أشغال المشاريع المبرمجة ضمن البرنامج المندمج للتنمية الحضرية للعاصمة الرباط ، “الرباط مدينة الأنوار “، وبرنامج عملها خلال سنة 2016. واستعرض ممثل شركة “الرباط الجهة تهيئة”، منير جبيلو خلال انعقاد أشغال الدورة العادية الأولى لمجلس عمالة الرباط لشهر يناير 2016 بحضور الكاتب العام للعمالة وأعضاء المجلس، الأشواط التي قطعتها المشاريع المرتبطة أساسا بدعم وتقوية البنيات التحتية والشبكة الطرقية للمدينة، حيث همت الاشغال توسعة وإعادة تهئية الشوارع الكبرى للمدينة ( الحسن الثاني والنخيل والكفاح والمجد والجيش الملكي وعبد الرحيم بوعبيد الذي بلغت فيه أشغال دفن الخطوط الكهربائية العالية التوتر 50 بالمائة ) فيما بلغ تقدم أشغال الشطر الأول من توسعة وتهيئة الطريق الساحلية 90 بالمائة (من الهرهورة إلى شارع الحرية) ، وسيتم الشروع في الشطر الثاني الذي يمتد من شارع الحرية إلى الأوداية مع بداية سنة 2016 .

وتم أيضا الشروع في تهيئة شوارع وأزقة القرب التي تعتبر الشبكة الحضرية الثانية للعاصمة انطلاقا من تحديد حاجيات كل مقاطعة على حدة تشمل تهيئة الحدائق والمساحات الخضراء والإنارة العمومية، كما تم إعطاء انطلاقة طلبات العروض لتهيئة وتوسيع قنطرة الفداء . وبخصوص حماية وتأهيل النسيج الحضري للمدينة، تم انجاز عملية “النسيم” لإعادة ايواء 620 أسرة على مساحة مجهزة تبلغ 17 هكتار ، وعملية” الصفاء “عين عودة التي سيتم الانتهاء من أشغالها خلال الاشهر المقبلة لإيواء 740 أسرة على مساحة 27 هكتار بالإضافة إلى عملية “الحمد ” التي تهم 200 أسرة .

وتم في إطار المحور الخاص بإعادة تهيئة الأحياء ناقصة التجهيز، والتي تشمل دواوير” الحاجة والمعاضيد ودوار الدوم” ، إعطاء انطلاقة الدراسات الأولية لتحديد المناطق التي تشكل خطورة على الساكنة ، ودراسة التربة ، وتحديد المنازل التي تم ترتبيها في خانة الدور التي تشكل خطورة ، كما تم إنجاز خريطة لتحديد المناطق حسب خطورتها.

وفي ما يتعلق بالدور الآيلة للسقوط بالمدينة العتيقة، تم إنجاز دراسة لجرد هذه الدور والتي همت 700 منزلا تم تحديد 173 منزلا آيلا للسقوط.

وعرف محور دعم البنيات الاجتماعية الاساسية، إنهاء أشغال بناء 18 ملعبا للقرب ( حي النهضة ، حي الفتح ، ابن رشد ، الطريق الساحلية) ، وبناء مركب ” بن رشد ” السوسيو رياضي ، وإعادة تهيئة ممر رياض دار السلام ( انطلاقا من شارع محمد السادس إلى نهاية الكولف بدار السلام) ، ودار الشباب القبيبات ، و إعادة تهيئة وترميم 56 مؤسسة تعليمية منها إحداث 26 قسم للتعليم الاولي ، كما عرف هذا المحور انطلاقة أشغال بناء المكتب الصحي البلدي، و مركز تصفية الكلي الذي يدخل في إطار مركب استشفائي متعدد الاختصاصات. وفي ما يتعلق بالمحافظة على المساحات الخضراء والمحيط البيئي للمدينة ، فقد انطلقت أشغال إنجاز الحديقة الأندلسية ، التي تعد من بين الحدائق المحورية بالعاصمة ، وتضم تجهيزات رياضية وست نافورات وإنارة عمومية خاصة وملاعب للقرب ( كرة القدم والسلة) ، ومسرح في الهواء الطلق ، إلى جانب إنجاز حدائق بشارعي الجيش الملكي و الحسن الثاني . وهمت المشاريع المنجزة خلال سنة 2015 ، فيما يرتبط بمحور حماية و تأهيل النسيج العمراني والحفاظ على التراث ، بدء أشغال إعادة تهيئة المدينة العتيقة ، عبر عمليات الترصيف والانارة العمومية و تهيئة المناطق داخل الاسوار ، وترميم البنايات ، وتهيئة باب شالة والملاح وترميم وتزيين زنقة الجزاء وسيدي فاتح و الواجهة المطلة على وادي ابي رقراق على طول 685 متر ، وكذا ترميم موقع شالة التاريخي ، و ترميم وتثمين قصبة الاوداية ، و اسوار المدينة.

وقدم ممثل الشركة برنامج عمل 2016 ، الذي سيعرف إعطاء انطلاقة عدد من المشاريع الكبرى أهمها الطريق المدارية رقم 2 ، والمركز الاستشفائي الجهوي لمدينة الرباط ، ومسبح أولمبي، وتوسيع وتهيئة قنطرة الفداء، والمتحف الوطني للموسيقى وإعطاء انطلاق الدراسات الخاصة بإنجاز المحطة الطرقية للمدينة ، وكذا محطة القطار فائق السرعة ، وإعادة بناء مستشفى مولاي يوسف الذي ستنطلق الاشغال به في يونيو المقبل ، وتهيئة الحزام الأخضر للمدينة .

ويعد البرنامج المندمج للتنمية الحضرية للعاصمة الرباط ، الذي أعطى انطلاقته صاحب الجلالة الملك محمد السادس في ماي 2014 ، والذي يمتد على مدى أربع سنوات، ثمرة شراكة بين مجموعة من القطاعات الوزارية والمؤسسات العمومية والمالية والهيئات المنتخبة ، ويسعى إلى صيانة وتثمين التراث الحضري للمدينة والمحافظة على المساحات الخضراء والمحيط البيئي وتحسين الولوج للخدمات والتجهيزات الاجتماعية للقرب ودعم الحكامة الجيدة وتأهيل النسيج العمراني وتعزيز وتقوية البنية التحتية والشبكة الطرقية لمدينة الرباط .

يشار إلى أن شركة “الرباط الجهة تهيئة” تقوم في إطار اتفاقية شراكة مع مجلس الجهة بإنجاز مخطط العمل الخاص بتنفيذ البرنامج المندمج للتنمية الحضرية لمدينة الرباط ، وإنجاز الدراسات وأشغال التهيئة والبناء الخاصة بهذا البرنامج ، وتحضير ملفات الاستشارة من أجل الإعلان عن الصفقات وإبرام العقود من أجل الأشغال وتسلمها طبقا للقوانين الجاري بها العمل ، وإبرام جميع العقود والاتفاقيات مع الاشخاص الذاتيين والمعنويين .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.