تسجيل حوالي 2299 دعوى قضائية بألمانيا تقدم بها لاجئون بسبب التأخير في البت في طلباتهم

0 523

سجلت سبع محاكم في مختلف مناطق ألمانيا حوالي 2299 دعوى قضائية في ألمانيا تقدم بها عدد من اللاجئين وذلك على خلفية التأخير في البت في طلبات لجوئهم. وأفاد موقع صوت ألمانيا في نشرته اليوم بأن هذه الدعاوى تقدم بها اللاجئون ضد المكتب الاتحادي الألماني لشئون الهجرة واللاجئين، متهمين إياه بالتقاعس في تمكينهم من إجراءات اللجوء. وأشار الموقع إلى أن اللاجئين أصحاب الشكاوى هم من جنسيات مختلفة ، خاصة من أفغانستان وسورية والعراق وإريتريا وغيرها. وأضاف ذات المصدر أن الأمر لم يقف عند هذا الحد، بل عمد عدد من اللاجئين المعنيين إلى ” القيام بالاعتصام داخل مراكز اللجوء ، بعدما أصبحت أوضاعهم الإنسانية والاجتماعية صعبة ” . وعزا هؤلاء اللاجئون رفع الدعاوى لدى المحاكم بالخصوص إلى شعورهم بعدم الاستقرار وجهل مصيرهم بالإضافة إلى صعوبة الحياة في مراكز الإيواء إضافة إلى البيروقراطية في ألمانيا التي تقف في وجه تسهيل طلبات اللجوء. ويسعى اللاجئون إلى التمكن من ولوج سوق الشغل والدراسة ولم شمل عائلاتهم ومساعدتهم على ضمان اندماجهم في الحياة بألمانيا. ويرى مراقبون ألمان ، وفق ذات الموقع ، أن أسباب التأخر في معالجة طلبات اللجوء تعود إلى النقص الحاصل في الموظفين المكلفين بهذه المهمة رغم زيادة عددهم بنسبة 40 في المائة السنة الماضية ، نظرا للأعداد غير المسبوقة من اللاجئين الذين وصلوا ألمانيا، إضافة إلى أن القانون الألماني يجيز إعادة دراسة الملفات الشخصية لكل لاجئ لدوافع أمنية . وشدد المراقبون على ضرورة عدم إغفال التزوير الحاصل في المستندات والجوازات والمعلومات، التي يصرح بها مقدمو طلبات اللجوء.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.