تأييد الحكم بالسجن مع النفاذ في حق رئيس الوزراء الاسرائيلي الاسبق ايهود اولمرت وتخفيض مدته

0 474

أيدت المحكمة الإسرائيلية العليا اليوم الثلاثاء عقوبة السجن مع النفاذ لمدة 18 شهرا في حق رئيس الوزراء الأسبق إيهود اولمرت الذي أدين بالفساد، ليصبح أول رئيس للحكومة يسجن في الدولة العبرية.

وكان حكم بالسجن لمدة ست سنوات مع النفاذ قد صدر على أولمرت (70 عاما) الذي شغل منصب رئيس الحكومة من 2006 إلى 2009، لإدانته بتهمتي الرشوة في فضيحة عقارية ضخمة تعرف بقضية “هولي لاند” في القدس المحتلة عندما كان رئيسا لبلدية المدينة.

وبرأت المحكمة اليوم الثلاثاء أولمرت من إحدى التهمتين وخفضت عقوبته إلى السجن 18 شهرا بالنسبة للتهمة الثانية، كما ورد في الحكم. ويفيد نص الحكم الذي أصدره خمسة قضاة ان “اولمرت بريء من تلقي رشاوى بقيمة 500 الف شيكل (117 الفا و150 يورو) ” لكنه “أدين بإجماع القضاة لتلقيه رشاوى بقيمة 60 الف شيكل (14 الفا وستون يورو)”.

ويفترض ان يمثل اولمرت في 15 فبراير أمام السلطات لبدء مدة سجنه.

وكان اولمرت، العضو السابق في الليكود الحزب اليميني الذي يقوده اليوم رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، قبل أن ينضم الى كاديما (يمين الوسط)، تخلى عن الترشح في الانتخابات التمهيدية لحزبه ما مهد لوصول نتانياهو الى السلطة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.