بان كي مون ارتكب خطأ في عدم التزامه بموقف مجلس الأمن ( باحث مغربي)

0 446

أكد الباحث المغربي ورئيس سابق لمنظمة العمل المغاربي علال الأزهر أن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ارتكب خطأ جسيما في عدم التزامه بموقف مجلس الأمن الداعي إلى حل سلمي للنزاع المفتعل حول الصحراء المغربية وعدم الانحياز لطرف ضد آخر.

وقال، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن الأمين العام للأمم المتحدة إنه كان حريا ببان كي مون أن ينأى بنفسه عن تشجيع دعاة الانفصال بشكل أو بآخر، بل أكثر من ذلك فقد تخلى عن مهمته كأمين عام لمنظمة دولية وتقمص دور الناطق باسم جبهة البوليساريو والجزائر، بعد أن سمح لنفسه أن يصف وجود المغرب في صحرائه ب”الاحتلال” وهي الكلمة التي لم يردها مجلس الأمن في أي من تقاريره.

وأشار الى أن تأثر الأمين العام للأمم المتحدة بالوضع الإنساني في مخيمات المهجرين في تندوف وإعلانه عن تقديم المساعدة لهم سيؤدي لا محالة إلى تكريس وضعيتهم المأساوية لأنه، من جهة يتجاهل التقارير الأوروبية حول استغلال الجزائر وقيادة الجبهة المساعدات في إعادة بيعها لصالحهما، ومن جهة ثانية عدم التأكيد على ضرورة إحصاء سكان المخيمات ورفع الحصار عنهم بغية تسهيل عودتهم إلى بلدهم المغرب.

وقال إن المغرب استعاد وحدته الترابية ويتعامل مع الأمم المتحدة لحل النزاع بطريقة سلمية، لكن مناورات الأمين العام ومبعوثه الى المنطقة تتطلب من المغرب وضع خطة استباقية لمواجهة كل المناورات المناوئة لوحدته الترابية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.