المكسيك : ارتفاع جرائم القتل في المكسيك بنسبة 9 بالمئة خلال سنة 2015 (مصدر أمني)

0 639

أظهرت إحصائيات رسمية أن جرائم القتل في المكسيك ارتفعت بنسبة 9 بالمئة خلال سنة 2015 مقارنة مع سنة 2014.

ويعد هذا الارتفاع الكبير الأول من نوعه خلال أربع سنوات بالرغم من الجهود التي يقوم بها الرئيس المكسيكي، إنريكي بينا نييتو، للوفاء بوعوده الانتخابية المتعلقة بإنهاء العنف المرتبط بتجارة المخدرات في البلد.

وحسب المعطيات الإحصائية الرسيمة التي صدرت مؤخرا، فقد بلغ عدد جرائم القتل في 31 ولاية مكسيكية إضافة إلى العاصمة مكسيكو سيتي، العام الماضي نحو 17013 جريمة قتل، وهو رابع أكبر ارتفاع في عدد جرائم القتل خلال عقدين. في حين تم تسجيل 15653 جريمة قتل في سنة 2014.

ويبلغ معدل الجرائم حوالي 14 جريمة قتل لكل 100 ألف شخص، وهي نسبة تزيد عن المعدل بالولايات المتحدة البالغ حوالي خمسة جرائم قتل لكل 100 ألف شخص، لكنه يقل عن نظيره في دول أمريكا الوسطى المجاورة للمكسيك.

وحسب نفس المصدر، فقد تراجعت نسبة جرائم الاختطاف بنسبة 5ر24 بالمئة والابتزاز بنسبة 6ر12 بالمئة مقارنة مع 2014 مما قد يشير إلى تحول عصابات المخدرات نحو أساليب أكثر وحشية.

وشهدت ولاية المكسيك المحيطة بالعاصمة مكسيكو سيتي أعلى معدل لجرائم القتل العام الماضي، تلتها ولاية جيريرو في جنوب غرب البلاد التي عرفت حادث اختطاف 43 معلما متدربا العام الماضي، حيث يعتقد مسؤولون حكوميون أنهم قتلوا على أيدي عصابة للمخدرات بتواطؤ مع الشرطة المحلية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.