القنصلية الفرنسية بمراكش والجمعية الوطنية لقدماء المحاربين يحتفلان بيوم النصر

0 1٬080

محمد لمريخي: بيان مراكش

‎احتضنت المقبرة الكاثوليكية بجليز صباح الاثنين 8 ماي الجاري، المراسيم الرسمية للاحتفالات الخاصة بيوم النصر، وهي المناسبة التي ترمز إلى نهاية الحرب العالمية الثانية وانتصار فرنسا وحلفاؤها على المانيا النازية، والتي تصادف يوم 8 ماي من كل سنة.
وشهد الحفل الذي ترأسه السيد القنصل العام الفرنسي بمراكش حضور عدة شخصيات سياسية مدنية و عسكرية، يتقدمهم السيد ممثل والي جهة مراكش و السيد الكولونيل ماجور قائد الحامية العسكرية بمراكش و السيد محمد الادريسي النائب الاول لعمدة مراكش إضافة الى أعضاء جمعية قدماء المحاربين.
وتشكل هذه المناسبة التي تنظمها كل سنة القنصلية الفرنسية بمراكش بتنسيق مع الجمعية الوطنية لقدماء المحاربين و مجموعة من الجمعيات الفرنسية الأخرى، احتفاءا بالجنود المغاربة و اعترافا بالدور الكبير الذي لعبوه في تحرير فرنسا من قبضة الاحتلال الألماني، و تحقيق الإنتصار في الحرب العالمية الثانية، حيت شارك أزيد من 85 ألف جندي مغربي في الحرب، إلى جانب فرنسا و قوات الحلفاء، و توفي منهم أزيد من 8000 جندي مغربي إضافة إلى الآلاف من معطوبي الحرب.
تم انتقل الجميع بعد انتهاء المراسيم الرسمية للحفل، إلى مقر إقامة القنصل العام بمراكش حيت أقام حفلا خاصا على شرف قدماء المحاربين المغاربة و مجموعة من الشخصيات المدنية و العسكرية الفرنسية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.