الفدرالية الوطنية لجمعيات أمهات وآباء وأولياء التلاميذ بالمغرب تدعو الحكومة للإستجابة لمطالب الأساتذة وتحذر من خروج التلاميذ للشارع:

0 508

بيان مراكش/عبد الله إكي

أفاد نور الدين عكوري، رئيس الفيدرالية الوطنية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلامذة بالمغرب، أن استمرار إضرابات الأساتذة، سيدفع التلاميذ أيضا إلى الخروج للشارع من أجل الاحتجاج والدفاع عن حقهم في التمدرس.

وأعرب عكوري في تصريح لـ جريدة”الصحراء المغربية”، عن قلقه من الوضعية الراهنة التي يعيشها قطاع التعليم في ظل استمرار الإضرابات، مؤكدا أن انقطاع الاستمرارية البيداغوجية للتلميذ قد يؤذي إلى الهدر المدرسي.
وأضاف عكوري أن هذه الإضرابات المتكررة تجعل زمن التعلمات الدراسية في ضياع مستمر، ما قد ينتج عنه هدر للزمن المدرسي الشيء الذي لن يمكن من إتمام المقرر الدراسي، موضحا أن حرمان التلاميذ من حقهم في التعلم بشكل مسترسل يعد تهديدا لمستقبلهم.

وأكد المتحدث انه ينبغي على الحكومة ان تستجيب لطلبات الأستاذة خاصة التي تتعلق بالزيادة في الاجور، موضحا أن المدخل الرئيسي للإصلاح يتمثل في إعطاء عناية خاصة للموارد البشرية لكونها تعد من أهم العوامل التي ستؤثر في جودة التربية والتكوين والاصلاح التربوي والتعليمي، موضحا أن النظام الأساسي من المفروض أن يحمي الحياة المهنية للأساتذة، بالتالي يجب التدخل بشكل عاجل لإصلاح القطاع.

يذكر أن عشرات الأسر قاموا بتنظيم وقفات احتجاجية، الثلاثاء، أمام مجموعة من المؤسسات التعليمية بالدارالبيضاء، احتجاجا على استمرار الإضراب في مرحلة حاسمة من الموسم الدراسي، مطالبة الحكومة بالإسراع في إيجاد مخرج لهذه الأزمة، حتى يتسنى لأبنائهم استئناف دراستهم.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.