الشبكة الوطنية للحقوق الشغلية “تقاطع”*** AMDH (( بيان تضامن مع عمال الطرق السيارة المعتصمين بالرباط )).

0 481

ضحايا المناولة والوساطة في التشغيل يتساقطون تباعا. فمباشرة بعد حيازة مجموعة “دوجي واش-كولدواش سرفيس” لصفقة أشغال الصيانة والنظافة بالطرق السيارة ابتداء من فاتح مارس 2020، قامت بطرد 3 مشرفين عن العمال بمراكز الاستغلال بمراكش وخريبكة وبوسكورة وعامل صيانة وهو في نفس الوقت كاتب نقابة عمال بوسكورة. كما استغلت ظروف الحجر الصحي لفرض عقود شغل تراجعية على العمال في خرق تام لقانون الشغل وانتهاك للاتفاقات الصادرة عن لجان البحث والمصالحة. وكانتقام من العمال الذين قاموا بحركات احتجاجية نقابية مشروعة، قامت الشركة بطرد مجموعة جديدة من 64 أجيرا. مما اضطر العمال المؤطرين في الاتحاد المغربي للشغل إلى نقل معركتهم إلى مقر الشركة الوطنية للطرق السيارة بالرباط ابتداء من 26 أكتوبر الجاري. إلا أنه بدل فتح حوار مع ممثلي العمال من لدن الشركة الوطنية للطرق السيارة، باعتبارها المقاولة الأصلية، لجأت هذه الأخيرة لأساليب التهديد والترهيب من خلال محاولة استصدار حكم استعجالي لمنع وقفاتهم السلمية، كما تقوم السلطات المحلية بتحرشات يومية ضدهم لعرقلة حركتهم النضالية هاته.
إن شبكة “تقاطع” التي تتابع معركة عمال الطرق السيارة المعتصمين بالرباط إذ تعبر عن دعمها لنضالاتهم المشروعة، تستنكر استمرار الدولة في اللجوء لشركات السمسرة في اليد العاملة وتعميقها لهشاشة الشغل، وتدين الهجوم المتواصل على الحريات النقابية بالمغرب، وتطالب بفتح حوار مسؤول مع الممثلين النقابيين المعنيين قصد إرجاع المطرودين إلى عملهم واحترام الحق النقابي وباقي الحقوق الشغلية. كما تنادي المنظمات الحقوقية والنقابية والديمقراطية لتقديم الدعم النضالي الضروري لهذه المعركة العمالية الجديدة حتى تحقيق المطالب العادلة المطروحة.
عن لجنة المتابعة لشبكة “تقاطع”

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.