السلطات الإندونيسية تعلن حالة الطوارئ بجزيرة سومطرة عقب اندلاع حرائق بغابات اقليم رياو

0 434

أعلن المتحدث باسم محافظ إقليم رياو الإندونيسي، اليوم الثلاثاء، أن سلطات الاقليم، الواقع بجزيرة سومطرة، غرب البلاد، قررت إعلان حالة الطوارئ عقب اندلاع حرائق بغابات شاسعة بالجزيرة.

وتتخوف السلطات الإندونيسية من عودة حرائق الغابات التي كلفت البلاد حوالي 16 مليار دولار، خلال السنة الماضية، وتسببت في انبعاثات يومية لغازات الاحتباس الحراري تفوق انبعاثات التي تتسبب فيها الولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد المتحدث باسم محافظ إقليم رياو، في تصريح للصحافة، أن حالة الطوارئ ستمكن من منع تكرار ظاهرة الضباب الدخاني، مشيرا إلى أن عناصر الشرطة والجيش تحاول، بدعم من طائرات هليكوبتر، مكافحة الحرائق لكي لا يصل الدخان إلى المناطق الحضرية.

ومن جهته شدد الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو، الذي أعلن عن إنشاء وكالة خاصة مكلفة بإخماد الحرائق، على ضرورة احتواء بؤر النيران التي يشعلها أصحاب مزارع النخيل المستعمل في انتاج الزيت وشركات صناعة الخشب والورق بهدف تطهير الأرض أو الزيادة بطريقة غير شرعية في المساحات المزروعة.

وتندلع النيران عادة في أراضي يطلق عليها اسم “التربة الخث”، وهي أراضي تحتوي على نسبة عالية من المواد العضوية، ولها دور أساسي في الحفاظ على النظام البيئي بالمنطقة.

وتسببت الحرائق التي شهدتها إندونيسيا خلال السنة الماضية في سحب كثيفة من الضباب الدخاني غطت مناطق واسعة من جنوب شرق آسيا علاوة على أنها دمرت مليوني هكتار من الغابات وتسببت في مشاكل صحية واقتصادية في عدة دول بالمنطقة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.