السعدي رئيسا للمكتب الجهوي للفيدرالية المغربية للمخابز والحلويات بسوس

0 827

موﻻي العربي /بيان مراكش

تقرير عام حول أشغال الجمع العام التأسيسي للمكتب الجهوي لجهة سوس ماسة للفدرالية المغربية لجمعيات المخابز والحلويات العصرية والتقليدية المنعقد يومه 27 يونيو بغرفة التجارة والصناعة والخدمات بأكادير: 
كما كان مقررا  كان الافتتاح على الساعة الرابعة والنصف.
بعد تلاوة ايات بينات من الذكرالحكيم  افتتح المسير مرحبا بالحضور وتقديره على الحضور والمشاركة وتلبية الدعوة
ثم تدخل السيد رئيس جمعية التجمع المهني للمخابز والحلويات بأكادير السيد علي انجار شاكرا كل الحضور بدءا بنائب رئيس غرفة الصناعة والتجارة والخدمات بجهة سوس ماسة..ومبينا لاسباب لقاء اليوم المتعلق بتاسيس المكتب الجهوي لجهة سوس ماسة مؤكدا على اهمية التعاون والتضامن من اجل مواجهة كل الاكراهات والمعيقات التي تشكل عقبات للمهنيين.
ودعى خلال كلمته الى ضرورة المساهمة في انجاح كل فقرات الجمع العام الجهوي…

كما كان لممثلي الاقاليم كلمة عبروا من خلالها عن تقديرهم للمبادرة وتقدير مجهودات اللجنة التحضيرية في شخص اعضاء ومسيري جمعية مهنيي القطاع باكادير…

وكان لكلمة السيد نائب رئيس الغرفة الاثر البالغ حيث اكد على ان جميع القطاعات اليوم تحتاج الى تكثل وطني فدرالي من اجل مواجهة مشاكل القطاع..ورحب خلال كلمته بالحضور معبرا لهم على عقد الشراكة الاستراتيجية التي تجمع الجمعية مع الغرفة …وفي ختام كلمته رحب السيد احشموض بالمؤتمر الوطني بجهة سوس ماسة وان للغرفة كامل الشرف باحتضانه…ودعمه 

كما كان لجمعية حماية المستهلك مداخلة اكدوا من خلالها على ضرورة التعاون وتكثيف اللقاءات لاجل  البحث عن مساحة مشتركة للحلول وحماية للمستهلك ضد كل الوسطاء من العشوائيين ..الذين اثروا على مهننيي القطاع بالتراجع الى الافلاس …

ليكون للجمع موعد مع كلمة توجيهية للكاتب العام للمجلس الفدرالي السيد اوجامع خالد .

بعدها ثم عرض شريط فيديو يلخص مسار الفدرالية وما يعانيه المهنيين من خلال مداخلات مجموعة من ارباب المخابز والحلويات ..
كما كان للتصور الذي تفضل به السيد رئيس المجلس الفدرالي  بسطا لاهداف الفيدرالية  وغاياتها ومخططاتها الاستراتيجية المستقبلية…

لينتقل الجمع الى تكريم و تسليم وسام شرف وتقدير لرئيس الغرفة على دعمه للجمعية والمهنيين واشراكها في الكثير من فعاليات الغرفة .وعلى راسها الدعم النفسي والمعنوي…

لتاتي مرحلة ثانية من الجمع الجامع افتتحت بقراءة في اهداف القانوت الاساسي للسيد وليد عضو المجلس الفدرالي ..تعرف من خلالها الحاضرون على مرامي واهداف القوانين المنظمة لعمل الفدرالية.
وتدخل السيد خالد اوجامع  لينور الحضور بمزيد من تفاصيل القانون الاساسي واحقية الانتخاب والترشح من خلال هياكل الفدرالية وطنيا…
بدءا بالجمع العام تم المجلس الفدرالي والمكتب التنفيذي وصولا الى اللجان والمكاتب الجهوية…
(الفصل 27والفصل28)
واشار الى ان اللجان ممثلة وطنيا…الاقتصادية والقانونية والاجتماعية…وان للجميع الحق في الانخراط وابداء الراي والمشاركة والمبادرة..
وفي حديثه عن التمثيلية الجهوية اكد على ان للمجلس الفدرالي الحق في تمثيليات جهوية…وان كل الجمعيات ممتلة في المجلس الفدرالي حاليا…
واشار الى ان للمجلس صلاحيات التعيين او تنظيم انتخابات…
وبعد مناقشات اتفق الجمع على اساس ان ينتخب الرئيس داخل هذا الجمع العام الجهوي…
وبعد مشاورات تم انتخاب السيد وليد السعدي رئيسا لمكتب الجهة بسوس ماسة كما خول له الجمع العام تاسيس مكتبه خلال اسبوع  على الاكثر بعد سلسلة مشاورات واتصالات …وتعاون جماعي مشترك.
توقف الجمع لصلاة العصر مع استراحة شاي ..وبعدها تم فتح النقاش حول الانتظارات التي ستحكم عمل المكتب الجهوي مستقبلا ..اضافة الى مجموعة اسئلة عامة حول القطاع..كالجامعة…او ..
كما تطرق بعض المهننيين الى ضرورة  الاجابة على سؤال تطور الحرفة بشكل عام…لماذا  لا نتعاون من اجل التكوين واعداد شباب وتكوينهم في القطاع…
وقد تفضل اعضاء المجلس الفدرالي بتقديم مجموعة اجابات بهذا الصدد كان الاساس فيها مرتكزا على سؤال وجود الفدرالية الذي كان سببه الفراغ الموجود في القطاع وسماسرة الريع وعدم جدية الجامعة في التعامل مع مشاكل المهنيين واحتياجاتهم اليومية…

وفي خضم الحديث عن الشراكات والاتفاقات تمت الاشارة الى الدراسة القطاعية المزمع الاشتغال عليها قريبا مع مكتب دراسات متخصص..
كما تمت الإشادة باتفاقية التأمين بين الفيدرالية وشركة أطلنطا 
حيث قدم وكيل شركة التأمين اهم الامتيازات التي تحكم الشراكة مع قطاع المخابز…

وقبل الختام كانت الكلمة لمجموعة نساء مهنيات ركزت على اهمية تاهيل المهني وتكوينه … وتاطيره ومواكبته لاجل تطوير المقاولة …
وفي اشارة للدراسة التي تشتغل عليها  الفدرالية واستراتيحيتها المستقبلية تفضل ممثل مكتب الدراسات السيد محمد بوهو باعطاء توضيحات في هذا الباب
ليختتم الجمع بصورة جماعية .
وبه الاعلام والسلام.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.