الرباط .. إعطاء الانطلاقة الرسمية للخدمات الاجتماعية لشغيلة قطاع الصحة

0 516

أعطيت، اليوم الأربعاء بالرباط، الانطلاقة الرسمية للخدمات الاجتماعية لمؤسسة الحسن الثاني للنهوض بالأعمال الاجتماعية لفائدة العاملين بقطاع الصحة، بالتوقيع على ثلاث اتفاقيات شراكة وتعاون مع وزارة الصحة، والمكتب الوطني للسكك الحديدية وخمس مؤسسات بنكية.

وبموجب هذه الاتفاقيات، سيستفيد المنخرطون من نسب تفضيلية بالنسبة لقروض السكن، وتخفيضات في تذاكر النقل عبر السكك الحديدية، وكذا من التغطية الصحية التكميلية ، بالإضافة إلى خدمات أخرى تهم دعم التفوق المدرسي وتنظيم مخيمات للأطفال ، والاستفادة من خدمات المركبات السوسيو ثقافية التي ستنشئها المؤسسة.

وفي كلمة بالمناسبة، أكد وزير الصحة، السيد الحسين الوردي، أن الرقي بمستوى الخدمات الصحية والرفع من جودة التكفل بصحة المواطن رهينان بالنهوض بمستوى عيش الشغيلة الصحية وتعزيز حس انتمائها لهذا القطاع، لا سيما عبر خدمات اجتماعية جيدة وفي مستوى تطلعاتها.

وأضاف الوزير، في كلمة تلاها بالنيابة عنه الكاتب العام للوزارة السيد عبد العالي بلغيتي علوي، أن الوزارة تعمل، في هذا الصدد، على توفير الدعم المالي واللوجستيكي للمؤسسة حتى يتسنى لها تنمية الخدمات الاجتماعية لفائدة الموظفين والأعوان العاملين بوزارة الصحة والمؤسسات العمومية الخاضعة لوصايتها.

وأشار إلى أن توقيع هذه الاتفاقيات يندرج في هذا السياق، مذكرا في الآن نفسه بالاستراتيجية القطاعية لوزارة الصحة 2012-2016 والتي تنص على إيلاء الموارد البشرية لهذا القطاع الحيوي ما تستحقه من عناية فائقة تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية الموجهة للمشاركين في المناظرة الوطنية الثانية حول الصحة المنعقدة بمراكش في يوليوز 2013.

كما دعا إلى مواصلة العمل الجاد من أجل تثبيت هذه المؤسسة كأداة لتنفيذ الخطة الاجتماعية لفائدة الموظفين والمتقاعدين وأزواجهم وعائلاتهم، منوها بالخدمات الجليلة التي يقدمها العاملون والعاملات بالوزارة من أجل النهوض بالقطاع الصحي .

ومن جهته، قال رئيس مؤسسة الحسن الثاني للنهوض بالأعمال الاجتماعية لفائدة العاملين بقطاع الصحة السيد سعيد الفكاك، إن هذه الاتفاقيات ستقدم مجموعة من الخدمات لفائدة جميع العاملين بالمؤسسات التابعة لوزارة الصحة المنخرطين في المؤسسة ، كالاستفادة من تخفيضات على القروض السكنية، وتسهيل مساطر الحصول عليها، والاستفادة من التغطية الصحية التكميلية، وتقديم دعم لأداء مناسك الحج، ومساعدة أبناء العاملين في قطاع الصحة، خاصة المتفوقين منهم الراغبين في متابعة دراستهم العليا، وتنظيم مخيمات والاستفادة من أنشطة عدد من النوادي الثقافية والترفيهية.

وأضاف في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المؤسسة ستعمل على النهوض بالوضعية الاجتماعية لشغيلة الصحة حتى يتسنى لها القيام بمهامها في ظروف مريحة من أجل خدمة المواطنات والمواطنين.

وتهم الاتفاقية الأولى، التي وقعها رئيس المؤسسة السيد سعيد الفكاك، والكاتب العام لوزارة الصحة، توفير الدعم المالي واللوجستيكي لهذه المؤسسة حتى تتمكن من إسداء خدماتها وتقوم بدورها الفعال كمحفز لأداء الشغيلة الصحية.

وتشمل الاتفاقية الثانية، التي وقعها السيد سعيد الفكاك والمدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، السيد محمد ربيع لخليع، استفادة المنخرطين من تخفيضات هامة وكذلك أزواجهم وأطفالهم الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و18 سنة، على الأسعار العمومية المطبقة على تذاكر السفر بالدرجة الأولى والثانية على متن القطارات.

أما الاتفاقية الثالثة، الموقعة بين المؤسسة وخمسة أبناك (البنك الشعبي، والبنك المغربي للتجارة الخارجية، والقرض الفلاحي، والبريد بنك والتجاري وفا بنك)، فتضم امتيازات تفضيلية لفائدة المنخرطين في مجال السكن عبر نظام قروض بنسب فائدة تفضيلية .

وعلى هامش التوقيع على هذه الاتفاقيات، تم توزيع أولى بطائق الانخراط في المؤسسة على عدد من المستفيدين، وكذا إعطاء الانطلاقة الرسمية للبوابة الالكترونية للمؤسسة التي تعد بمثابة نافذة للتواصل والتفاعل مع المنخرطين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.