الحكومة الكولومبية تتوصل لاتفاق على بدء محادثات سلام مع ثاني أكبر جماعة مسلحة في البلاد

0 444

أعلنت الحكومة الكولومبية، أمس الأربعاء، أنه تم الاتفاق على بدء محادثات سلام مع “جيش التحرير الوطني”، الذي يعد ثاني أكبر جماعة مسلحة في البلاد.

وأكد الجانبان في العاصمة الفنزويلية كاراكاس، حيث يجريان محادثات غير رسمية لوقف الصراع القائم بينهما منذ نحو خمسة عقود، أنهما اتفقا على برنامج عمل يتضمن ست نقاط لإجراء محادثات سلام رسمية ستبدأ في عاصمة الاكوادور كيتو.

ويأتي ذلك في وقت تقترب فيه الحكومة الكولومبية من التوصل لاتفاق سلام نهائي مع القوات المسلحة الثورية الكولومبية (فارك) أكبر مليشيا مسلحة ثورية في كولومبيا.

وكانت المفاوضات بين الحكومة الكولومبية و”جيش التحرير الوطني” قد توقفت بسبب عدم اتفاق الجانبين على المكان الذي ستعقد فيه المحادثات.

وتجري الحكومة الكولومبية و”جيش التحرير الوطني” محادثات استطلاعية منذ نحو عامين في كل من الاكوادور وفنزويلا.

يشار إلى أن ما يقدر بنحو 220 ألف شخص قتلوا في كولومبيا جراء أعمال العنف بين قوات الأمن والجماعات المسلحة منذ بدء الصراع سنة 1964.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.