التلاعب بنتائج المباريات.. المطالبة بحبس أنطونيو كونتي 6 أشهر مع وقف التنفيذ (النيابة العامة)

0 441

طالبت النيابة العامة في مدينة كريمونيزي (شمال)، اليوم الثلاثاء، بحبس مدرب المنتخب الايطالي لكرة القدم حاليا، وفريق تشلسي الانجليزي مستقبلا، أنطونيو كونتي، لمدة 6 أشهر مع وقف التنفيذ، في إطار “فضيحة التلاعب بنتائج المباريات الشهيرة ب”كالتشيوسكوميسي” التي هزت إيطاليا منذ 2011.

كما طالب النائب العام، روبرتو دي مارتينو، بفرض غرامة مالية بقيمة 8 آلاف أورو على كونتي، المتابع بتهمة إخفاء معلومات عن التلاعب بمباراتين لفريق سيينا مع فريقي نوفارا والبينوليفيه من الدرجة الثانية، في موسم 2010-2011، حين كان يتولى تدريب سيينا.

وكانت اللجنة التأديبية التابعة للاتحاد الايطالي لكرة القدم قررت في العاشر من غشت 2012 إيقاف كونتي لعشرة أشهر لاتهامه بإخفاء معلومات عن التلاعب بمباراتين لسيينا مع فريقي نوفاري والبينوليفيه من الدرجة الثانية في موسم 2010-2011، وقد طالب المدعي العام في اللجنة التأديبية، ستيفانو بالاتزي، إيقافه لعام وثلاثة أشهر. كما قررت اللجنة إيقاف مساعده، أليسيو، لمدة ثمانية أشهر بعد أن طالب الادعاء بإيقافه لعام وثلاثة أشهر أيضا.

وتقدم كونتي ومساعده باستئناف قرار العقوبة، لكن الاتحاد الايطالي ثبتها، كما مدد الاتحاد الدولي للعبة إيقاف كونتي ليتخذ صبغة دولية.

وأنكر كونتي على الدوام علمه بموضوع التلاعب، وباءت بالفشل محاولة مصالحة بين محاميه والاتحاد الايطالي للعبة أواخر عام 2012. وأثبت قرار المحكمة تهمة عدم رفض الفساد المنسوبة لكونتي، وتم تخفيض العقوبة لأن المباراة بين البينوليفيه وسيينا هي الوحيدة التي أخذت في الاعتبار، فيما تم إسقاط التهم المتعلقة بمباراة فريقه السابق سيينا مع نوفارا.

وكان كونتي مدربا ليوفنتوس عندما أصدرت اللجنة التأديبية عقوبة الإيقاف في حقه، وهو يدرب المنتخب الايطالي منذ صيف 2014 حتى نهائيات كأس أوروبا التي ستختتم في 10 يوليوز المقبل بفرنسا، سيستلم بعدها قيادة الإدارة التقنية لتشلسي بموجب عقد وقعه أمس الاثنين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.