الأستاذ كبير قاشا عضو الجامعة الوطنية للتعليم FNE يكشف ما وقع بين وزير المالية والنقابات التعليمية الأربع :

0 765

كشف كبير قاشا، عضو الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي، أن فوزي لقجع الوزير المنتدب المكلف بالميزانية، وافق على تضمين محضر 26 دجنبر زيادة صافية بمقدار 500 درهم لأساتذة الابتدائي والإعدادي وأطر الدعم، و400 درهم للثانوي، فرفضت النقابة الوطنية للتعليم(كدش) والجامعة الوطنية للتعليم (الاتحاد المغربي للشغل).

وكتب قاشا في تدوينة له على الفيسبوك، أنهم “هددوا بعدم التوقيع، ومنهم من قال: “هي باغي تسالي معنا احنا…”، أما كاتب وطني آخر فاتجه صوب الباب، وآخرون اتهموا بأن هناك حوار مواز كان يتم مع نقابةfne لتسوية ملفات أخرى، خصوصا وأن النقابات الأربع فوجئت في آخر لحظة بتضمين المحضر تعويضا لأساتذة الابتدائي العاملين في المناطق القروية “.

وأضاف المسؤول النقابي بنقابة التوجه الديمقراطي “استمر نقاش هذه النقطة بالصراخ ساعتين ونصف، انتهت بالاتفاق على إرجاء الإعلان عنها إلى الحوار المركزي مع المركزيات النقابية الثلاث الأكثر تمثيلية، وهي ثلاثة (UMT.CDT.UGTM) مع ايرادها بعبارة حمالة لكل الأوجه في المحضر لإرضاء FNE من جهة، والطرف الآخر من جهة أخرى”.

وتابع قاشا “إذا تأملتم المقطع الذي نشرته (كود) لوزير الميزانية في حالة متوترة، وكان أحد الصحفيين يسأل:(مال القجع مقلق)، فالسبب يعود لأجواء ما قبل التوقيع، لأن تلك العبارة التي تمسكت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي بضرورة ايرادها في المحضر بلغة مشوشة، كان البعض يريد حذفها و ظل لآخر لحظة يهدد بالانسحاب و أنه لن يحضر مراسيم التوقيع على محطة يريد لقجع إضافتها لرصيده ومستقبله السياسي” .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.