ارتفاع عدد الموقوفين في ملف الاهمال الطبي وسرطان الأطفال ب CHU فاس الى 8 أشخاص

0 228

في إطار التحقيقات المستمرة في قضية الوفيات الغامضة لأطفال مصابين بالسرطان في المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس، ارتفع عدد الأشخاص الذين شملتهم التحقيقات التي تجريها الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بفاس.
ووفقًا للمصادر، فإن عدد الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية قد وصل إلى 8 أشخاص، وهم طبيبين وحارسين عامين وأربعة ممرضين. بالإضافة إلى ذلك، فإن التحقيقات تشمل حوالي 18 شخصًا آخرين، وذلك وفقًا لما يشرف عليه النيابة العامة.
من المقرر أن يتم عرض جميع المعنيين بالملف أمام الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بفاس يوم غد الجمعة. تم تمديد الحراسة النظرية للموقوفين بهدف تعميق البحث وتوضيح الظروف المحيطة بالوفيات الغامضة التي هزت الرأي العام.
تستند هذه الإجراءات إلى الحاجة الماسة للكشف عن الحقيقة وتحديد المسؤوليات في هذه القضية الحساسة. وتعكس التحقيقات المستمرة التزام السلطات القضائية بضمان حقوق الضحايا وتحقيق العدالة.
تظل هذه القضية محط أنظار الرأي العام، ومن المهم أن يتم التعامل معها بكل جدية وشفافية لضمان عدم تكرار حوادث مماثلة في المستقبل.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.