إندونيسيا وأستراليا يؤكدان عزمهما على تعزيز التعاون الثنائي في مجالات مكافحة الإرهاب والاتجار بالبشر

0 370

أكدت إندونيسيا وأستراليا اليوم الاثنين عزمهما على تعزيز التعاون الثنائي في مجالات مكافحة الإرهاب والاتجار بالبشر.

وأبرزت وزيرة الخارجية الأسترالية جولي بيشوب، في تصريح للصحافة عقب لقائها بنظيرتها الإندونيسية بجاكرتا، أن بلديهما أكدا على ضرورة تطوير التعاون في مجال تبادل المعلومات ومحاربة الإرهاب، مشيرة إلى أن الجانبين في أمس الحاجة إلى التعاون معا لضمان الأمن وحماية بلديهما من التهديدات الإرهابية.

وقالت الوزيرة الأسترالية إنها بحثت مع نظيرتها الإندونيسية افتتاح قنصلية أسترالية جديدة بجزيرة سولاويسي شرق إندونيسيا، مبرزة أن هذه القنصلية ستفتح أبوابها غدا في مدينة ماكاسار، خامس أكبر مدينة في إندونيسيا.

وأضافت أن مدينة ماكاسار تكتسي أهمية قصوى من الناحية الاقتصادية ومن المتوقع أن تضطلع بدور في تعزيز الشراكة بين البلدين.

ومن جهتها، أشارت وزيرة الشؤون الخارجية الإندونيسية إلى أنها ناقشت مع بيشوب سبل إنجاح المفاوضات بين البلدين حول الشراكة الاقتصادية الشاملة التي ستنطلق بأستراليا بعد شهرين وإنجاح أشغال الاجتماع الوزاري لمسلسل بالي الخاص بمحاربة الهجرة السرية والاتجار بالبشر والتهريب الذي ينعقد بعد غد ببالي بمشاركة 40 دولة.

وأضافت الوزيرة الإندونيسية أن بلادها تسعى إلى أن توافق أستراليا على الزيادة في حصة طالبي اللجوء الذين توافق كانبيرا على دخولهم إلى أستراليا انطلاقا من إندونيسيا.

يذكر أن قيمة المبادلات التجارية بين إندونيسيا وأستراليا تناهز 8 مليارات و500 مليون دولار أمريكي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.