أعمال شغب جنوب شرق إسبانيا عقب مقتل مهاجر غيني

0 526

اندلعت أعمال شغب، ليلة أمس الجمعة بروكويتاس دي مار (جنوب شرق إسبانيا)، حيث أحرق مهاجرون حاويات قمامة وتجهيرزات عمومية أخرى عقب مقتل مهاجر غيني طعنا، بحسب ما ذكرت السلطات المحلية اليوم السبت.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية عن المصدر ذاته أنه تم طعن مهاجر ينحدر من غينيا بيساو يبلغ من العمر 40 سنة أمس الجمعة على المستوى البطن من قبل مجموعة من الأشخاص من الغجر إثر خلاف بين سائقين.

وتجمهر عشرات المهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء، عقب هذا الاعتداء، وسط مدينة لروكويتاس دي مار التاريخي، حيث عمدوا إلى إحراق تجهيزات عمومية احتجاجا على جريمة القتل هذه، مما استدعى تدخل شرطة مكافحة الشغب.

وعاد الوضع الى طبيعته صباح اليوم السبت بهذه المدينة الأندلسية حيث تم نشر نحو أربعين من عناصر الحرس المدني والشرطة الوطنية لمنع وقوع احتجاجات جديدة من قبل المهاجرين الأفارقة.

كما تم فتح تحقيق للوقوف على أسباب وملابسات مقتل المهاجر الغيني، فيما لم يتم بعد القبض على الجناة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.